منذر منذر يؤكد في مجلس الأمن: سورية مستمرة بممارسة واجبها وحقها في حماية مواطنيها من المجموعات الإرهابية

منذر منذر يؤكد في مجلس الأمن: سورية مستمرة بممارسة واجبها وحقها في حماية مواطنيها من المجموعات الإرهابية

رابط مختصر


المصدر: عاجل - وكالات
القسم: سياسة - محلي
23 أيار ,2018  01:28 صباحا






لفت القائم بالأعمال بالنيابة لوفد سورية الدائم لدى الأمم المتحدة الوزير المفوض منذر منذر اليوم الأربعاء، إلى أن بعض الحكومات تتعامل مع مسألة "حماية المدنيين" بانتقائية وتستغل الموضوع بأسلوب أناني رخيص لخدمة أهدافها السياسية وذريعة للتدخل في شؤون الدول الأخرى.
منذر خلال جلسة لمجلس الأمن أشار، إلى أن مبدأ "حماية المدنيين" لا يمكن أن يستقيم إلا في ظل الالتزام الكامل بمبادئ الميثاق وأحكام القانون الدولي وفي مقدمتها احترام السيادة والمساواة في السيادة.
وقال  أمس إن سورية ستستمر بممارسة واجبها وحقها الدستوري في حماية مواطنيها من المجموعات الإرهابية التي ضمت في صفوفها عشرات الآلاف من الإرهابيين الأجانب الذين تدفقوا من أكثر من مئة دولة، مضيفاً أن ما تشهده سورية حرب إرهابية قذرة تورطت حكومات وأجهزة استخبارات في إشعالها عبر خلق المجموعات الإرهابية وتدريب عناصرها وتمويلها وتسليحها.
ولفت منذر إلى أن المنظمات والفرق الأممية العاملة على الأرض في المجال الإنساني في سورية، وثقت قيام المجموعات الإرهابية بتحويل المرافق الطبية والمدارس في كل منطقة سيطرت عليها إلى مقار لشن الهجمات بالصواريخ وقذائف الهاون، مشدداً على أن دول دائمة العضوية في مجلس الأمن تستخدم موضوع حماية المدنيين في ممارسة النفاق السياسي وكذريعة للتدخل في شؤون الدول الأخرى.
حيث اعتبر منذر أن بعثة الأمم المتحدة لتقييم الأوضاع في مدينة الرقة، وثقت تدمير ما يسمى "التحالف الدولي" غير الشرعي للمدينة بشكل شبه كامل، مضيفاً إن هناك أزمة أخلاقية وقانونية يعاني منها العمل الدولي الجماعي في إطار الأمم المتحدة فبعض الحكومات لا تجد غضاضة في الدفاع المستميت عن استمرار الاحتلال الإسرائيلي لفلسطين والجولان السوري وأجزاء من الأراضي اللبنانية.


أضف تعليقاً

[ صورة اخرى ]