الوحدات الشرطية تدخل الرستن وتلبيسة وترفع العلم السوري فيهما

الوحدات الشرطية تدخل الرستن وتلبيسة وترفع العلم السوري فيهما

رابط مختصر


المصدر: عاجل - خاص
القسم: سياسة - محلي
16 أيار ,2018  13:42 مساء






بدأت وحدات من قوى الأمن الداخلي السوري اليوم الأربعاء، بالدخول إلى بلدة تلبيسة ومدينة الرستن بريف حمص الشمالي بعد خروج آخر دفعة من الإرهابيين مع عائلاتهم اليوم إلى شمال سورية.
وتم إخراج الدفعة الأخيرة من الإرهابيين غير الراغبين بالتسوية وعائلاتهم صباح الأربعاء من ريفي حمص الشمالي وحماة الجنوبي.
وعلى الفور، رفعت وحدات الأمن الداخلي علم الجمهورية العربية السورية في مدينة الرستن وبلدة الرستن، وسط ترحيب كبير من أهالي المناطق التي دخلتها وحدات حفظ الأمن تمهيداً لعودة باقي مؤسسات الدولة وعودة الحياة إلى طبيعتها في ريفي حمص الشمالي وحماة الجنوبي.

وأمس، رُفع علم الجمهورية العربية السورية في قرى ريف حماة الجنوبي الشرقي بعد إخراج المسلحين منها، وذلك بالتزامن مع إخراج دفعة جديدة من الإرهابيين وعائلاتهم إلى شمال سورية في إطار تنفيذ الاتفاق القاضي بإخلاء ريفي حمص الشمالي وحماة الجنوبي من الإرهاب.
حيث دخلت وحدات قوى الأمن الداخلي الثلاثاء قرى "عز الدين وسليم والحمرات والقنيطرات والحميس وحميمة" بريف حمص الشمالي بعد إخلائها من الإرهابيين، حيث تم استقبالهم من قبل الأهالي وتم رفع علم الجمهورية العربية السورية فيها.
كما فككت وحدات الهندسة في الجيش العربي السوري الألغام وإزالة السواتر في مناطق القنطرة الشمالية والجنوبية والدمينة الشرقية والجومقلية وبريغيث وعيدون والدلاك والتلول الحمر بريف حماة الجنوبي الشرقي، تمهيداً لدخول وحدات من قوى الأمن الداخلي إليها لتعزيز الأمن والاستقرار فيها.
وخرجت مساء أمس 73 حافلة على متنها دفعة جديدة من الإرهابيين وعائلاتهم من منطقتي الحولة وتلبيسة إلى إدلب في إطار تنفيذ الاتفاق القاضي بإخلاء ريفي حمص الشمالي وحماة الجنوبي من الإرهاب.
وخرجت الحافلات باتجاه نقطة التجميع النهائية على أطراف قرية المختارية وتم تسييرها إلى إدلب بعد خضوعها لإجراءات تفتيش صارمة لمنع الإرهابيين من تهريب ألغام أو عبوات ناسفة أو أسلحة غير مسموح بها أو إخراج أي شخص تحت الضغط والتهديد.
وضبطت الجهات المختصة خلال عملية تفتيش المجموعات الإرهابية الخارجة من الريف الشمالي لمدينة حمص أجهزة اتصال حديثة وانترنت فضائي وأسلحة وذخيرة.


أضف تعليقاً

[ صورة اخرى ]