آلاف الطلاب يبدأون امتحانات الشهادة الأساسية.. ودورة استثنائية لأبناء الغوطة

آلاف الطلاب يبدأون امتحانات الشهادة الأساسية.. ودورة استثنائية لأبناء الغوطة

رابط مختصر


المصدر: عاجل - صحف
القسم: محليات
13 أيار ,2018  09:15 صباحا






توجه اليوم 281167 تلميذاً وتلميذة لتقديم امتحانات شهادة التعليم الأساسي والإعدادية الشرعية في جميع المحافظات.
وفي تصريح نقلته صحيفة الوطن أكد وزير التربية هزوان الوز انهاء مديريات التربية في المحافظات الاستعدادات اللازمة للعملية الامتحانية لدورة هذا العام سواء لناحية تجهيزات المراكز أو الأوراق الامتحانية وأوراق الإجابات وكل ما يتعلق بذلك.
وكشف الوز عن اتخاذ قرار بدورة استثنائية لطلاب الغوطة خلال شهر آب القادم وبرر ذلك أنه خلال عمليات السبر التي أجريت للطلاب الذين كانوا محتجزين من قبل المجموعات الإرهابية داخل الغوطة تبين انه ليس لديهم الاستعداد لدخول الامتحانات بسبب الانقطاع الدراسي لسنوات طويلة ، وقد بدأت الوزارة بتطبيق برنامج دورة مكثفة للطلاب لمساعدتهم في خوض الامتحانات خلال شهر آب القادم وعدم حرمان هؤلاء الأطفال من حقهم في التعليم.
وبين وزير التربية أن هناك عدداً غير محدد لدى الوزارة من الطلاب سجلوا كدراسة حرة على شهادة التعليم الأساسي، وهم يقيمون في لبنان والبعض القليل منهم في الأردن، ونظراً لان تلك الدول لا تسمح لهم بتقديم الامتحانات لديها، ولأننا نرحب بأي مواطن سوري أن يقدم امتحاناته في أرض الوطن ووفق المنهاج المعتمد لدى وزارة التربية، لا يوجد ما يمنع من ذلك، لكن وزارة التربية لم تتدخل في إجراءات دخول أو إقامة أو خروج هؤلاء الأطفال.
من جانبه أوضح مدير دائرة الامتحانات في وزارة التربية يونس فاتي أن الوزارة حريصة على عدم ضياع فرصة التعليم على التلاميذ في كل المناطق واتخذت جميع الإجراءات اللازمة لسير العملية الامتحانية بالشكل الأمثل.
وبين فاتي أن عدد التلاميذ المتقدمين لامتحانات هذا العام وصل الى 281167 موزعين على 2269 مركزاً منهم 277480 تلميذاً وتلميذة في شهادة التعليم الأساسي موزعين على 2215 مركزاً امتحانياً في حين بلغ عدد تلاميذ الإعدادية الشرعية 3687 موزعين على 54 مركزاً امتحانياً.
وأشار فاتي إلى أن جميع مديريات التربية استكملت استعداداتها لإنجاز الامتحانات العامة بالشكل المطلوب من حيث المراكز الامتحانية وطباعة الأسئلة في كل محافظة وتوزيع المراقبين على المراكز بما يكفل للتلاميذ الراحة النفسية والجو الامتحاني المثالي.


أضف تعليقاً

[ صورة اخرى ]