الروبوت "صوفيا" يحصل على فتوى "إسلامية" مصرية وجنسية سعودية!

 الروبوت "صوفيا" يحصل على فتوى "إسلامية" مصرية وجنسية سعودية!

رابط مختصر


المصدر: عاجل - رصد
القسم: منوعات
04 أيار ,2018  04:03 صباحا






أثار داعية مصريّ جدلاً كبيراً بعد فتواه بأنّ ممارسة الجنس مع الروبوت "صوفيا"، التي حصلت على الجنسية السعودية، ليس زنا، ولكنه حرام.
وخلال حواره مع إحدى الفضائيات، قال الداعية  المصرية حذيفة المسير: "إن الروبوت صوفيا عبارة عن جهاز آلي على شكل مرأة ليس أكثر"، مضيفاً "روبوت كله حديد، مش عارف ممارسة الجنس إزاي".
كما لفت الداعية إلى أن "الروبوت صوفيا لا يختلف عن أي آلة أو أداة ناطقة موجودة في المنزل، مثل الساعة الناطقة أو ترجمة موقع جوجل".
فتوى الداعية المصريّ أثارت حالةً من الجدل بين مستخدمي مواقع التواصل، الذي استنكروا فتواه، مشيرين إلى أنّ هناك الكثير من الأمور في المجتمعات العربية أولى الحديث عنها من الروبوت صوفيا. منوهين إلى أن العالم المتحضر يخترع الروبوت صوفيا والبعض في امتنا يسال عن ممارسة الجنس معها فيصدر شيخ دين فتوى بان ذلك ليس زنا.
صوفيا هي روبوت شبيه بالبشر صممته شركة "هانسون روبوتيكس" الموجودة في هونغ كونغ.  صممت كي تتعلم وتتأقلم مع السلوك البشري وتصرفاته، ولكي تعمل مع البشر، وقدمت بعدة مؤتمرات إلى العلن. حصلت صوفيا في أكتوبر 2017 على الجنسية السعودية، لتكون بذلك أول روبوت يحصل على جنسية.
وجرى تشغيل صوفيا في 19 نيسان من عام 2015. وصممت شكلياً بناءً على الممثلة البريطانية أودري هيبورن. وتعرف صوفيا بمنظرها وتصرفها الشبيهان بالبشر مقارنة بالروبوتات الأخرى السابقة. وبناءً على ما أعربه منتج الروبوتات، ديفيد هانسون، فإن لدى صوفيا ذكاءً صناعياً ومعالجة بيانات بصرية وقدرة على تمييز الوجوه. كما أنها تحاكي الإيحاءات البشرية وتعابير الوجه، ولديها أيضاً القدرة على الإجابة على أسئلة معينة وإجراء حوارات بسيطة في مواضيع محددة. يستخدم الروبوت كذلك تكنولوجيا تعرف على الكلام من شركة ألفابت. وصمم النظام ليصبح أذكى مع الوقت.
 


الكلمات المفتاحية: صوفيا السعودية فتوى مصر

أضف تعليقاً

[ صورة اخرى ]