حميميم يكشف عدد المسلحين الخارجين من القلمون الشرقي والأسلحة والذخيرة التي تم تسليمها

حميميم يكشف عدد المسلحين الخارجين من القلمون الشرقي والأسلحة والذخيرة التي تم تسليمها

رابط مختصر


المصدر: عاجل - صحف
القسم: سياسة - محلي
24 نيسان ,2018  00:16 صباحا






قالت وزارة الدفاع الروسية مساء أمس الاثنين، أن 3922 شخصاً بين مسلحين وأفراد عائلاتهم، تم إخراجهم من منطقة القلمون الشرقي بريف دمشق.
رئيس مركز حميميم للمصالحة في سورية اللواء يفغيني يفتوشينكو، لفت إلى أن "1072 من المسلحين وأفراد عائلاتهم خرجوا، خلال الساعات الـ24 الماضية من القلمون الشرقي عبر الممر الإنساني في المنطقة، على متن 31 حافلة برفقة سيارات تابعة لأجهزة الأمن السورية والهلال الأحمر العربي السوري إلى بلدة قلعة المضيق في منطقة وقف التوتر بمحافظة إدلب".
يفتوشينكو أضاف أن المسلحين سلموا للقوات السورية 12 قطعة من الأسلحة و7.5 آلاف ذخيرة، و115 قنبلة يدوية، و37 محطة إذاعية متنقلة و5 مناظير بصرية ومهادف بالإضافة إلى 4 أحزمة ناسفة.  كما ذكر المسؤول العسكري الروسي أن العدد الإجمالي للمسلحين وأفراد عائلاتهم، الذين تم إخراجهم من منطقة القلمون الشرقي منذ يوم 20 نيسان بلغ 3922 شخصاً".
وأمس، قالت مراسلة شبكة عاجل الإخبارية إن بلدة الرحيبة بالقلمون الشرقي باتت خالية من السلاح والمسلحين، إثر خروج منذ قليل 11 حافلة تقل 355 مسلحاً مع عائلاتهم إلى الشمال السوري.
وأفادت المراسلة بأن أهالي بلدة الرحيبة احتشدوا الاثنين على مدخل بلدتهم حيث أعلنوا رفضهم الخروج مع الإرهابيين، وإصروا على البقاء داخل البلدة، مشددين على وقوفهم إلى جانب الجيش في حربه على الإرهاب ودعمهم للتسويات.
ولفتت المراسلة إلى أن  عملية إخراج المسلحين من القلمون الشرقي ستستكمل غداً لإخراج ما تبقى من المسلحين في بلدة جيرود، منوهة إلى أن المسلحين قبل خروجهم سيقومون بتسليم أسلحتهم الثقيلة والمتوسطة ومستودعات ذخيرتهم.
يشار إلى أن اتفاق القلمون الشرقيي يقضي بتسليم الإرهابيين أسلحتهم الثقيلة والمتوسطة ومستودعات ذخيرتهم، قبيل إخراجهم بالحافلات من بلدات جيرود والناصرية والرحيبة، حيث سلموا خلال اليومين الماضيين للجيش العربي السوري 30 دبابة وعدداً من العربات والآليات المزودة برشاشات وأعداداً كبيرة من الصواريخ المتنوعة إضافة إلي كميات كبيرة من الذخيرة.


أضف تعليقاً

[ صورة اخرى ]