عودة الاشتباك الجوي بين قطر والإمارات

عودة الاشتباك الجوي بين قطر والإمارات

رابط مختصر


المصدر: عاجل - صحف
القسم: سياسة - عربي
23 نيسان ,2018  06:57 صباحا






اعترضت مقاتلات قطرية أمس للمرة الثالثة في 4 أشهر طائرة مدنية إماراتية، حيث اعتبرها حلفاء الإمارات ممارسة "متهورة" تهدد سلامة الملاحة الجوية وأمنها.
ودانت هيئتا الطيران المدني الإماراتية والبحرينية اقتراب مقاتلات قطرية صباح الأحد بصورة خطيرة من طائرة مدنية إماراتية في المجال الجوي الذي يقع تحت إدارة البحرين، وفصلت "ثوان قليلة" بين اصطدام المقاتلات بالطائرة المدنية.
وقامت مقاتلات قطرية في حوالى الساعة 10:50 دقيقة من صباح الأحد الموافق 22 نيسان 2018، بالاقتراب من طائرة مدنية إماراتية تحمل النداء (ETD 88N) من نوع إيرباص 320 قادمة من مطار الدمام إلى أبوظبي. ما استدعى تدخل المراقبة الجوية بالبحرين واتخاذ الإجراءات الواجبة للحفاظ على سلامة الطيران وقيام قائد الطائرة الإماراتية (ETD 88N) بالمناورة لتفادي المقاتلة القطرية، حسب المزاعم الإماراتية.
وقالت هيئة الطيران الإماراتية: "إن تهديد سلامة الركاب بأي شكل من الأشكال عمل مرفوض، وستقوم الهيئة برفع شكوى لدى المنظمة الدولية للطيران المدني بخصوص هذا التعدي".
يسار إلى أنه في 26 آذار الماضي، اقتربت مقاتلتان قطريتان بصورة خطيرة من طائرتين مدنيتين مسجلتين في دولة الإمارات، بالمجال الجوي الذي يقع تحت إدارة البحرين.
وذكرت هيئة الطيران المدني الإماراتي أن اقتراب المقاتلتين القطريتين "دفع بقائد إحدى الطائرتين إلى إجراء مناورة لتفادي الاصطدام بالمقاتلين القطريتين"، وأكد أن الحادثة "إصرار واضح على الاستهتار بسلامة الطائرات المدنية والملاحة الجوية".
وكانت الطائرات المقاتلة القطرية قد اعترضت في 15 كانون الثاني الماضي، طائرتين مدنيتين تابعتين لدولة الإمارات كانتا متوجهتين إلى البحرين"، ووقع الاعتراض الأول في الساعة 10:30، بينما جرى الثاني في الساعة 11:05 صباحاً.
وقدمت هيئة الطيران المدني الإماراتية، آنذاك بشكوى ضد قطر، لدى هيئة الطيران المدني الدولية "إيكاو"، كما تقدمت البحرين بدورها بشكوى مماثلة باعتبارها الدولة التي كانت تقصدها الطائرتان، أثناء اعتراضهما.


أضف تعليقاً

[ صورة اخرى ]