الدفاع الروسية تشكك في تصريحات دول العدوان الثلاثي.. وتكشف خفايا الاتفاق 

 الدفاع الروسية تشكك في تصريحات دول العدوان الثلاثي.. وتكشف خفايا الاتفاق 

رابط مختصر


المصدر: عاجل - رصد
القسم: سياسة - محلي
16 نيسان ,2018  22:11 مساء






كشفت وزارة الدفاع الروسية، اليوم الاثنين، أن الدفاعات الجوية السورية تمكنت من تدمير 71 صاروخا من أصل الـ 103 صواريخ، رغم أن المواقع السورية التي تم الإعلان عن استهدافها، لا تعتبر مواقع محصنة أو محمية بشكل جيد بأنظمة دفاع جوي متعددة المراحل.
وفي مؤتمر صحفي، قال المتحدث الرسمي باسم وزارة الدفاع الروسية، اللواء إيغور كوناشينكوف إن تصريحات واشنطن ولندن وباريس بشأن أهداف ضرباتها الجوية على سورية مشككاً بها، ووفقا للتصريحات الرسمية لممثلي وزارات الدفاع الأمريكية والبريطانية والفرنسية، كان من المخطط أن تستهدف كافة الضربات يوم 14 أبريل ثلاثة مواقع سورية فقط، أي كان من المقرر توجيه 30 من الصواريخ المجنحة أو صواريخ "جو – أرض" أو أكثر من ذلك إلى كل هدف.
وأضاف "هذه التصريحات تثير شكوكا كبيرة، إذ أن كل المواقع السورية التي تم الإعلان عن استهدافها، لا تعتبر مواقع محصنة أو محمية بشكل جيد بأنظمة دفاع جوي متعددة المراحل"، مبينة أن 10 صواريخ من نوع "توماهوك" كانت كافية لتدمير كل هدف، وتبين الصور من المواقع أن أبعاد الدمار لا تدل على استهدافها بـ 30 صاروخا.
وأشار كوناشينكوف إلى أن الضربات بالصواريخ المجنحة حصلت من الجو ومن البحر الأحمر والخليج العربي والبحر الأبيض المتوسط، ومنطقة التنف التي تسيطر عليها القوات الأمريكية بصورة غير شرعية، مؤكداً  تدمير 71 صاروخا من أصل الـ 103 صواريخ رصدت في أجواء سورية أثناء الهجوم.
وختم المتحدث العسكري كلامه موضحاً: "الجيش السوري استخدم  112 صاروخا مضادا، بينها 25 من صواريخ "بانتسير" لصد الهجوم".
 


أضف تعليقاً

[ صورة اخرى ]