وقفة تضامنية في جبلة مع الجيش العربي السوري 

وقفة تضامنية في جبلة مع الجيش العربي السوري 

رابط مختصر


المصدر: عاجل - باسل يوسف
القسم: محليات
15 نيسان ,2018  21:00 مساء






على وقع الوقفات التضامنية التي تملأ الساحات السورية, شهدت مدينة جبلة أمس وقفة تضامنية حاشدة تأكيداً على الوقوف صفاً واحداً خلف القيادة الحكيمة للسيد الرئيس بشار الأسد وخلف الجيش العربي السوري في حربه ضد التنظيمات الإرهابية وداعميها, وتنديداً بالعدوان الأمريكي البريطاني الفرنسي على سورية.

 في ساحة العمارة وسط مدينة جبلة احتشد الآلاف رافعين الأعلام السورية واللافتات التي تحيّي الرئيس الأسد وأبطال الجيش السوري وتندد بدول العدوان وبالإرهاب, مرددين الأغاني الوطنية ومعربين عن ثقتهم التامة بقدرات أبطال الجيش على هزيمة الإرهابيين ومشغليهم.
 أمجد رسلان أحد المشاركين بالوقفة التضامنية قال لـ"عاجل": جئنا اليوم لنحتفل بتحرير الجيش السوري للغوطة الشرقية من الإرهاب ونعرب عن وقوفنا خلف القيادة الحكيمة للرئيس بشار الأسد وخلف جيشنا في حربه ضد الإرهاب وضد أعداء الوطن الذين شنوا عدوانا غاشما على سورية بمزاعم لا يصدقها احد. 
بدوره قالت رؤى عبد الله: على أمريكا وبريطانيا وفرنسا وأدواتهم الخليجيين أن يعلموا جيدا أن عدوانهم وتآمرهم المستمر علينا لن يرهبنا ولن يثني الجيش السوري الباسل عن متابعة تحرير الأراضي السورية من الإرهابيين, منوهة بانتصارات أبطال الجيش التي أفشلت العدوان وجعلت المعتدين يتجرعون مرارة الهزيمة من خلال إسقاط عدد كبير من صواريخهم. 
وفيما أكدت سلوى محمد أم الشهيد نضال احمد أنها وهبت ابنها للوطن وهي على استعداد أن تهب إخوته الآخرين كرمى لتحرير سورية من دنس الإرهاب, قال جمال من جرحى الجيش العربي السوري الذي أصر على المشاركة في الوقفة التضامنية رغم جلوسه على كرسي متحرك: هذا أقل ما يجب علينا فعله إزاء رفاق السلاح الذين يسطرون في كل يوم انتصار جديد, ونحن على موعد مع انتصار قريب على الإرهاب وتحرير آخر شبر في سورية. 
محمد علي البودي أحد منظمي الوقفة التضامنية قال لـ"عاجل": الهدف من وراء هذه الوقفة التضامنية الحاشدة التعبيرعن وقوف الشعب إلى جانب الجيش العربي السوري في حربه على الإرهاب, مؤكدين أن إرهاب "داعش" وإخوانه وعدوان أمريكا وبريطانيا وفرنسا الممول من دول الخليج لن يثنيهم عن الصمود ودعم أبطال الجيش في حربه المتواصلة بحزم حتى تحرير آخر شبر من الأراضي السورية المقدسة. بدوره مدير منطقة جبلة العقيد بشار راجح قال لـ"عاجل ": نحتفل اليوم بالنصر العربي السوري على التنظيمات الإرهابية وداعميها في دمشق ودوما, وبالنصر الذي حققه أبطال الدفاع الجوي بإسقاط عدد كبير من صواريخ العدوان الأمريكي البريطاني الفرنسي, مشيراً إلى أن هذه الوقفات التضامنية التي تعبر عن صمود الشعب السوري ودعمه للجيش ترفع من معنويات رجال الجيش وتزيد من ثباتهم وإصرارهم على تحرير كل شبر من أراضي سورية. 
وإذ أكد أن الثالوث المقدس المتمثل بالشعب والجيش والقائد هو أساس منعة سورية وصمودها, فانه شدد على دنو الاحتفال بالنصر المؤزر بدحر آخر إرهابي عن سورية وتحرير كل شبر من الأراضي السورية
. الى ذلك أكد المحامي جهاد علي عضو مجلس محافظة اللاذقية لـ"عاجل" أن مدينة جبلة التي قدمت كغيرها من المدن السورية المئات من الشهداء عبرت اليوم من خلال وقفتها التضامنية الحاشدة عن دعم الأهالي لأبنائهم وإخوانهم في الجيش السوري, لافتاً إلى أن سورية ستبقى قلب العروبة النابض وآخر قلاع الشرق التي سينهار على أبوابها كل المعتدين. كما قال أمين شعبة حزب البعث العربي الاشتراكي في جبلة يوسف محفوض ممثل أمين الفرع بالمحافظة: جماهير جبلة مدينةً وريفاً شيوخاً وقضاةً وسياسيين وعمال وفلاحين وطلاب وتلاميذ جميعهم شاركوا بوقفة الصمود والانتصار خلف القائد الأسد وخلف جيشهم المغوار, مشيرا إلى أن غبار العدوان لم تؤثر على الفرحة التي تعتمر صدور السوريين بفرحة انتصار تحرير الغوطة الشرقية وتنعّم دمشق مجددا بالسلام بعيدا عن قذائف الحقد والغدر.
 

 

 


الكلمات المفتاحية: جبلة الجيش السوري واشنطن

أضف تعليقاً

[ صورة اخرى ]